(7) هل أتمم الزواج وأنا أشعر بالنفور من خطيبي؟

السؤال:

السلام عليكم سيدتي

 أولا- جزاك الله خيرا على كل ما تقومين به، وأتشرف بالتواصل معك

ثانيا أخت تسأل بعد إذنك : لا تشتاق لخطيبها ، فإذا التقت به كان اللقاء إيجابيا بينهما ، بعد ذلك بفترة يعود الفتور وأحيانا النفور ،علما أنهما يتواصلان بالهاتف ، وتخفي مشاعرها السلبية.

فما رأيك سيدتي ؟

والجواب:

سؤالها يحتاج للمزيد من المعلومات:

فهل هي راضية عن شكله؟ وعن مركزه؟ وعن عائلته؟ وهل ما اكتشفته من طباعه يناسبها؟ هل تشتاق له لو غاب، هل تفكر به؟

هذه المشاعر السلبية تستحق وقفة، وإذا وصلت إلى النفور واستمرت، فعليها التفكير جدياً بفسخ هذا الزواج!

وأقوله هذا لها، لأن النفور هو الحاسة السادسة الجيدة التي يمتلكها كل إنسان:

كل منا يمضي في هذه الحياة ويتعلم ويخبر الناس وهو يتعامل معهم، ويتكون في عقله الباطن نتائج لهذه التجارب، وهو لا يشعر بها ولكنها تبقى في اللاشعور.

 فإذا واجه شخصاً جديداً -في حياته- عمل عقله الباطن على استخراج تجاربه السابقة، فإذا وجد نفوراً معناها يوجد في هذا الشخص صفة لا تنسجم معه ولا يمكنه التعايش معها، ولكنها قد تتأخر في إدراكها.
فقولي لها أن تنتبه لهذا، وتعطي نفسها فرصة، وتفكر وتحلل.

وأدعو الله أن يوفقها ويختر لها الخير والسعادة

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s